اخر الاخبار
الرئيسية / أخبار / أحمد شفيق: لا أستطيع أن أنطق أو أكتب عزاءً لأسر أبنائنا فالكارثة مروعة

أحمد شفيق: لا أستطيع أن أنطق أو أكتب عزاءً لأسر أبنائنا فالكارثة مروعة

كتبت- هاجر رضا:

استنكر الفريق أحمد شفيق، المرشح السابق لرئاسة الجمهورية، حادث الواحات الإرهابي، الذي وقع بالأمس، متسائلًا: “ما هذا الذي يحدث لأبنائنا؟، هم على أعلى مستويات الكفاءة، هل ظلمتهم الخيانة، أم ضعف التخطيط لهم، أم كل الأسباب مجتمعة؟”.

وتابع “شفيق” عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” قائلًا: “أرجوكم لا تتعجلوا في الانتقام قبل أن تستوعبوا وتفهموا حقيقة ما دار أمس على أرض بلدنا الجريح في عمقه، أرجوكم أدركوا أن ما حدث لم يكن مجرد اغتيال كمين منعزل، ولا هو مهاجمة بنك في مدينة حدودية، أبدًا – لمن لا يفهم ولمن لا يريد أن يفهم – ما دار كان عملية عسكرية كاملة، أديرت ظلمًا، ضد أكثر أبنائنا كفاءة ومقدرة وإخلاصًا.

وأضاف”عفوًا، لا أستطيع أن أنطق أو أكتب عزاءً لأسر أبنائنا، أحبائنا الشهداء، فالكارثة مروعة، والعزاء لمصر، ولكل محب لمصر.

شارك برأيك

شاهد أيضاً

قرار جمهوري بربط حساب ختامي لموازنة «الوطنية للإعلام»

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرار رقم 567 لسنة 2017 بربط حساب ختامي موازنة الهيئة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.