اخر الاخبار
الرئيسية / فن وثقافة / اليوم.. «الدشناوى» يحيي حفل ختام مولد «جلال الدين السيوطى»

اليوم.. «الدشناوى» يحيي حفل ختام مولد «جلال الدين السيوطى»

يحيي ريحانة المداحين الشيخ أمين الدشناوى، اليوم الخميس، احتفال أهل مصر والطرق الصوفيه بذكرى مولد العالم والفقيه والمفسر الإمام جلال الدين السيوطى والملقب ببحر العلوم.

ويحل الدشناوى، مساء اليوم في ساحه ميدان السيوطى بالقرب من ضريح سيدى جلال المعروفه بمدينه اسيوط ليشدو الدشناوى بأعذب واجمل القصائد بمناسبة ذكرى المولد و التي تتزامن أيضا مع الهجره النبويه المُشرفه.

العارف بالله الشيخ جلال الدين السيوطى، ولد فى غرة شهر رجب من سنة 849 هـ، المـوافق سبتمبر من عام 1445م، بالقاهرة، واتجه السيوطى إلى حفظ القرآن وأتم حفظه وهو دون الثامنة، حيث كان أبوه أحد العلماء الصالحين أصحاب المكانة العلمية الرفيعة جعلت بعض أبناء العلماء والوجهاء يتلقون العلم على يده.

وتميز الشيخ جلال الدين السيوطي، بقدرته على حفظ الكتب فى سن مبكر من العمر ومنها كتب منهاج الفقه والأصول، وألفية ابن مالك والعمدة، فاتسعت مداركه وزادت معارفه حتى المئات من الكتب بلغت 600 مصنف فى الفقه والحديث والتفسير والبلاغة والنحو والأدب والتاريخ”.

وقد تُوفِّي والد السيوطي ولابنه من العمر ست سنوات، فنشأ الطفل يتيمًا، واتجه إلى حفظ القرآن الكريم، فأتم حفظه وهو دون الثامنة ثم حفظ بعض الكتب في تلك السن المبكرة مثل: العمدة، ومنهاج الفقه والأصول، وألفية ابن مالك؛ فاتسعت مداركه، وزادت معارفه. وكان السيوطي محل العناية والرعاية من عدد من العلماء من رفاق أبيه، وتولى بعضهم أمر الوصاية عليه، ومنهم (الكمال ابن الهمام الحنفي) أحد كبار فقهاء عصره، وتأثر به الفتى تأثرًا كبيرًا، خاصةً في ابتعاده عن السلاطين وأرباب الدولة.

كانت بدأت الاحتفالات بمولد العارف بالله “السيوطي” فى الأسبوع الأول من شهر سبتمبر الجارى، فى موعده من كل عام وينتهي يوم 21 من نفس الشهر، حيث الليلة الختامية.

أونا

شارك برأيك

شاهد أيضاً

شيرين رضا: «أنا السبب وراء فشل علاقتى الزوجية مع عمرو دياب»

كشفت الفنانة شيرين رضا، عن سبب فشل تجربة زواجها من المطرب عمرو دياب، قائلة: “أنا …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.